الياس العماري : ” قوتي استمدها من ضعفي” …فْهَم تْسَطَّى!

أفادت “الصباح” أن إلياس العماري، الرجل القوي في حزب الأصالة والمعاصرة، قال إنه لا يستمد قوته من علاقته بالمستشار الملكي فؤاد علي الهمة، بقدر ما يستمدها من ضعفه، باعتباره إنسانا حنونا، وهي النظرية التي أثبتتها، برأيه، عدة دراسات نفسية، أكدت أن “الإنسان القوي يكون فاقد الحنان في الصغر، أما الضعيف فهو الذي يخشى القوة، على حد تعبيره.

وأضاف العمري، رئيس جهة طنجة تطوان الحسيمة، في حوار مع الجريدة، ينشر لاحقا، أنه لم يكن أبدا رجل كواليس، مؤكدا بالمقابل، أنه مارس العمل السري، خلال جزء من حياته، بسبب غياب الديمقراطية، حين كانت أبسط المطالب تؤدي بصاحبها إلى المطاردات والاعتقال والسجن، مشيرا إلى أن “رواسب هذه المرحلة، مازالت تؤثر في أعمالي وسلوكاتي اليومية، وتجعلني أتهرب دائما من المسؤوليات، لذلك ينعتني الناس برجل الكواليس”.

2015-10-12 2015-10-12
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي