السعودية تعتزم اعدام الناشط الشيعي “محمد النمر” بعد مشاركته في مظاهرة

تعتزم السلطات السعودية تنفيذ حكم الإعدام والصلب بحق الشاب علي محمد النمر (21 عامًا) بعد إدانته بتهمة المساس بأمن الدولة والانضمام إلى جماعة إرهابية. وذلك في إثر مظاهرات بشرق المملكة في عام 2012.

وتقول عائلته إن الحكم مسيّس، لأن عمّ علي هو المعارض السعودي الشيعي الشهير نمر باقر النمر الذي يقبع في السجن منذ سنوات. ورغم نداءات منظمات حقوقية عدة بوقف الحكم كون المتهم اعتُقل وهو قاصر، إلا أن الرياض، التي تترأس اعتبارًا من الأسبوع الجاري لجنة خبراء حقوق الإنسان في الأمم المتحدة، متمسكة بالحكم.

وسيواجه الشاب حكم قطع الرأس أولًا، ومن ثم ستُصلب جثته وستترك لتتعفن أمام الملأ. ووفقًا لإحصاء حكومي أجري في عام 2001، تقدر السعودية عدد الشيعة فيها بنحو مليون شخص. ويتهم أبناء الطائفة الشيعية الدولة بتهميشهم، وخصوصًا في الوظائف الإدارية والعسكرية ومناصب الدولة العليا. وأعدمت السعودية أكثر من 224 شخصًا في عامي 2014 و2015 حتى الآن، وهي ثالث أكثر دولة تطبيقًا لحكم الإعدام بعد الصين وإيران.

2015-09-24 2015-09-24
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي