تازة:”اختطاف وتهريب” 8 مستشارين بعيد الإعلان عن نتائج الانتخابات الجماعية

تفاجأت ساكنة جماعة تيزي وسلي إقليم تازة، باختفاء مفاجئ لـ8 مستشارين بعيد الإعلان عن نتائج الانتخابات الجماعية للرابع من شتنبر بتيزي وسلي، مما فتح الباب أمام العديد من التساؤلات ارتبطت كلها بعملية انتخاب رئيس الجماعة المقبل.

وأرجع سعيد العيساوي، عضو المكتب المحلي لحزب العدالة والتنمية بتيزي وسلي، أسباب اختفاء المستشارين إلى عملية “اختطاف وتهريب” مباشرة بعد التيقن من فوزهم بمقاعدهم في الانتخابات حتى يتمكن المرشح للرئاسة من إكمال الأغلبية بكل الطرق حتى غير قانوينية منها.

وأضاف العيساوي، أن الساكنة بتيزي وسلي، التي شبهت عملية الاختطاف بتلك التي كانت تتم منذ قرون حيث كانت تختطف السبايا، تستنكر هاته العملية وتطالب السلطات بالتعجيل بفك لغز هذا الاختفاء/التهريب “القصري”.

وقال المسؤول الحزبي المحلي إن هاته الممارسات لا يجب أن تحدث في زمن مغرب الحداثة والديمقراطية، وأنها مرفوضة وتساهم في “تسفيه الممارسة السياسية” و”تشويه العملية الديمقراطية” و”تخدم مصالح أشخاصا بعينهم بدل خدمة الوطن والمواطنين”.

نورالدين لقليعي

loading...
2015-09-10 2015-09-10
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي