الحسيمة :قضية الملك البحري… تنقيل موظفين إلى الصحراء عقابا لهم

تواصل عناصر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية أبحاثها في ملف تفويت الملك البحري، إذ امتدت تحقيقاتها إلى مجموعة من الرخص الأخرى .حيث صدرت  قرارات بتنقيل موظفين إلى طاطا، من ضمن المجموعة التي تم الاستماع إليها في الملف نفسه على رأسهم شعيب أصبوح، المدير بالنيابة، الذي أكد أثناء الاستماع إليه، أنه لم يكن إلا مرؤوسا ينفذ أوامر رؤسائه، وأنه لا علاقة له بمنح الرخص أو تغييرها أو تحديد الأشخاص أو الشركات التي ستستفيد منها. من جهة أخرى، تقاذف مدير ديوان الوالي والكاتب العام التهم، فيما نفى الوالي علمه بتغيير المكان الذي استفاد منه المهاجر، والترخيص لمستثمر آخر باستغلاله، وألح على أن مدير ديوانه هو من استغل منصبه للقيام بذلك، وأنه لم يتوصل بشكايات المهاجر، متهما مدير ديوانه بحجبها عنه، وعدم إبلاغه بطلبات اللقاءات التي وضعها المهاجر بمكتبه. وتدقق الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، في المساطر المتبعة، في تفويت الملف البحري، لتحديد المسؤوليات، كما فتحت،  ملفات تفويتات أخرى بالمدينة، وتجري بموازاة ذلك تحقيقات في ملفات تتعلق بتعثر أشغال مجموعة من المشاريع الاجتماعية.

loading...
2015-09-08 2015-09-08
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

حسيمة سيتي