سياسي إسباني يطالب بإزالة الطابع العسكري عن الجزر المحتلة قرب الناظور والحسيمة

طالب المرشح الابرز لزعامة حزب الحرية الشعبية بمليلية، الحكومة المحلية في المدينة المحتلة، بدمج جزيرتي “بادس” و”النكور” القريبتين من الحسيمة وجزر اشفارن القريبة من الناظور ضمن المنطقة الاقليمية للمدينة.

وقال “خوليو لايارت” ان الابقاء على هذه الجزر كمناطق عسكرية، ينقص من السيادة الاسبانية عليها، مشيرا ان تحويلها الى مناطق مدينة سيمكن من استغللها اكثر من خلال عدة انشطة، بينها التنقيب على النفط.

واكد السياسي الاسباني ان اضفاء الطابع المدني على هذه الجزر، سيمكن من استغلال “المياه الاقليمية” التابعة لها في مجال الصيد، من خلال انشاء اسطول للصيد بها، كما يمكن ان تكون مناطق سياحية ستتيح للمدنيين  “ليس فقط للاستمتاع بالتراث السياحي الموجود فيها، بل ايضا التعرف على الثروة البيئية” وخصوصا بجزر اشفارن.

واضاف ان هذه الخطوة ستمكن ايضا من تأهيل المباني والمنشآت بهذه الجزر، وكذا تطوير الأنشطة للتمتع بالمناظر الطبيعية، وهو ما سيرفع من القيمة الاقتصادية لهذه الجزر وسيوفر فرص عمل، يضيف خوليو لايارت.

هذا ودعا ذات السياسي الحكومة المركزية الى ترسيم المياه الاقليمية في كل من سبتة ومليلية والجزر المجاورة، بما يتيح توحيد مياه مليلية مع جزر اشفارن، مضيفا ان هذا القرار يمكن اتخاذه من جانب واحد، كما فعلت دول اخرى، على حد تعبيره.

loading...
2015-06-04

عذراً التعليقات مغلقة

زاوية التعليقات هي جزء مكمّل للموضوع الذي قرأته للتو. حاول أن تحصر تعليقك في صلب الموضوع حتى نستثمر هذا التعليق لكسب المزيد من الفائدة سواءً عن طريق مناقشة الموضوع أو عن طريق إضافة معلومات مكمّلة أو إبداء ملاحظات أخرى في نفس السياق.

عذراً التعليقات مغلقة

حسيمة سيتي